موقع المدرسة - عغغعغفغع
נווט למעלה
2222222.jpg


 

(السادس أ+ ب)

·

   

تقييم التراث الدّرزي للصف السادس

 

 

مركبات التقييم

20%  اشتراك .

10 % مهام بيتية .

70% تقييم صفّي.

المواد المطلوبة للتّقييم صفّي :

تشمل مادة الدّفتر و الكتاب :

·       كيف تساهم وسائل الاتصال في نشر الاشاعات والنميمة ؟

تنتقل والاشاعات والنميمة بسرعة كبيرة  وتصل الى عدد كبير جدا من الناس ,  وفي كثير من الأحيان من دون التحقق من صحتها .

·       قال الشيخ الفاضل (ر) " النميمة توغر الصدور وتفتح الشرور  وتوصل الى عظام الأمور ."ماذا قصد في هذا الكلام ؟

يقصد الاشيخ الفاضل (ر) في كلامه ان النميمة تسبب الألم والاسى للآخرين , بسبب نقل معلومات واشاعات سلبية , مما يوقعنا في مشاكل  التي يصعب حلها في كثير من الأحيان , لذلك علينا بحفظ لساننا والتأكد من صحة الأمور , والتصرف بشكل عقلاني وموزون.

·       القواعد سلوكية تساعد في منع نقل الاشاعة :

1.   حفظ اللسان والاذن.

2.   عدم نقل الاشاعات ترويجها .

3.   التأكد من صحة المعلومات التي تصلنا.

·       الكلمة احد من السيف ما المقصود بذلك؟

المقصود بذلك للكلمة قوة لا يستهان بها , تترك بالنفس بعض الكلمات سواء  ان كانت سلبية ام إيجابية , أثرا سارا لتؤدي  إلى مجالات العطاء، والإبداع والنجاح في الحياة , أو مؤلم ويصبح من المحال نسيانها.

·       لماذا يوصي سيدنا الشيخ الفاضل بحفظ الاذن عن سماع الاغتياب والنميمة ؟

لانها تسبب الألم والاسى وتلحق الضرر بالآخرين .

·       من لا يظهرون  الغضب في سلوكهم وتصرفاتهم  هم  "الكاظمون الغيظ" .

·       يقول سيدنا الشيخ الفاضل (ر) الغضب عدو العقل , ماذا يسبب الغضب عندما يسيطر على الانسان؟

يفقده القدرة على الاتزان التمييز السليم , فيصدر عنه كلام او تصرف يندم عليه فيما بعد , وقد يتحول الى حقد وكراهية .

·       كيف يمكن تفادي الغضب كما ورد في تعاليم الشيخ الفاضل ؟

استبدال الاخلاق المذمومة بأضدادها , أي بالاخلاق الحميدة فالتسامح والرفق والعفو نقهر الغضب .فكلما كنا ناجحين في السيطرة على غضبنا , ارتقينا في درجات الروحانية .

·       اداب الشيخ الفاضل في ساعة الغضب .

كيف تصرف الشيخ الفاضل اذا أتت حالة  عليه تحرك غضبه؟

  ينكمش على نفسه ويدخل يديه في اكمامه ويسكن هنيهة حتى يكون اخذ وعيه ثم يتكلم بعد ذلك بكلام موزون بتمييز صحيح بدون هزة او حركة ولا كلام ناب .

·       كان الشيخ الفاضل (ر) رحيما شفوقا على مخلوقات الله تعالى , وفرض ثلاثة شروط على صاحب الحيوان وهي :

1.   الا يجوعه

2.   الا يعطشه

3.   والا يحمله فوق طاقته .

لان الدابة خرساء لا تنطق ولا تشكو ضيمها .

 

 

الاغتياب والنميمة في عصرنا الحاضر                 ص 20

 

الغضب                                                    ص 24

 

الغضب في آداب سيدنا الفاضل (ر)                    ص 24

 

معاملة سيدنا الشيخ الفاضل للحيوان                     ص 27

 

 

الغضب في عصرنا الحاضر                            ص 28

 


 


 


 

     بالنجاح                       ​